اغانى افلام برامج دردشة
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول
المواضيع الأخيرة
» ذكر جامد على الهادى (الشيخ عادل العسكرى) جامد
الثلاثاء يوليو 14, 2015 8:21 am من طرف Hema Eldowly

» تعريف اى بوردة وكارت مهما كان نوعه
الإثنين مايو 26, 2014 12:18 am من طرف عبد الهادى حسانين

» شرح تنصيب ويندوز إكس بى كامل وحقيقى على CD والعمل عليه مباشر
السبت يناير 19, 2013 9:47 pm من طرف majeda

» حول ملفات اليوتيوب الى mp3 بدون برامج
السبت يوليو 24, 2010 7:24 am من طرف Homos

» اسطوانة "علم طفلك" لتعليم الأطفال ( قرآن كريم , أرقام , حروف
السبت يوليو 24, 2010 7:22 am من طرف Homos

» اسطوانة برامج Ashampoo
السبت يوليو 24, 2010 7:21 am من طرف Homos

» لعشاق المسنجر برنامج سوف يدهش كل أصحابك !!
السبت يوليو 24, 2010 7:18 am من طرف Homos

» برنامج لمنع الصور الاباحية(((لازم الكل يحطه على جهازه)))
السبت يوليو 24, 2010 7:17 am من طرف Homos

» تريد اثناء فتح الكاميرا في مسنجر لايف او ياهو مسنجر ان تضيف
السبت يوليو 24, 2010 7:15 am من طرف Homos

»  شرح تفصيلي لكيفية إختراق الأجهزة ببرنامج البرورات
السبت يوليو 24, 2010 7:12 am من طرف Homos

»  بعض خدمات الجوجل السحرية... الكل يدخل بسرعة ويشوف الجديد
السبت يوليو 24, 2010 7:11 am من طرف Homos

» شرح تحديث برنامج لفايرفوكس واضافة لها اخر تحديثات الرهيبة
السبت يوليو 24, 2010 7:09 am من طرف Homos

» فلسفة حماار
السبت يوليو 24, 2010 7:06 am من طرف Homos

»  حصريا المهرجان المنتظر Wwe Extreme Rules 2010 نسخه Xvid بمس
السبت يوليو 24, 2010 7:05 am من طرف Homos

» مصر تقفز للمركز التاسع فى تصنيف الـ"فيفا"
السبت يوليو 24, 2010 7:02 am من طرف Homos

»  ابوتريكة يهدي الأهلي تعادلا ثمينا أمام هارتلاند في دوري ابط
السبت يوليو 24, 2010 7:01 am من طرف Homos

» جميع روابط تحميل القران الكريم
السبت يوليو 24, 2010 7:00 am من طرف Homos

»  حصريا حكم الغناء والمعازف و الالات للشيخ محمد الزغبى, على ا
السبت يوليو 24, 2010 6:58 am من طرف Homos

» فلم الرومانسية والدراما (للكبار فقط+18) The Dreamers
الأربعاء يوليو 29, 2009 11:06 am من طرف Homos

» لمكافحة ملفات التجسس Spyware Doctor 6.1.0.447
الأربعاء يوليو 29, 2009 5:56 am من طرف Homos

» Windows 7 Ultimate Original ISO
الأربعاء يوليو 29, 2009 5:53 am من طرف Homos

» احدث البومات مايكل جاكسون
الأربعاء يوليو 29, 2009 5:40 am من طرف Homos

» مانشستر يوناتيد Vs الارسنال)
الثلاثاء يوليو 28, 2009 2:51 pm من طرف Homos

» الزمالك Vs الاهلي
الثلاثاء يوليو 28, 2009 2:48 pm من طرف Homos

» شرح برنامج Deep_Freeze تنصيبه وعمله وازالته
الإثنين يوليو 27, 2009 5:38 pm من طرف Homos

» شرح برنامج Norton Ghost 14.0 نسخ واستعادة صوره لنظامك
الإثنين يوليو 27, 2009 5:32 pm من طرف Homos

» اتش دبور ماستر
الإثنين يوليو 27, 2009 5:28 pm من طرف Homos

» 1000 1000 مبروك وعقبال عندكم
الإثنين يوليو 27, 2009 5:26 pm من طرف Homos

» فيلم البلد دي فيها حكومة :: نسخة فيديو سي دي (( VCD ))
الإثنين يوليو 27, 2009 5:23 pm من طرف Homos

» حصريا جدا جدا ابراهيم الابيضdvd
الإثنين يوليو 27, 2009 5:22 pm من طرف Homos

» بوبوس يا معلم
الإثنين يوليو 27, 2009 5:20 pm من طرف Homos

» فيلم العالمي تصوير سينما عالي الجودة (( HQ.Cam ))
الإثنين يوليو 27, 2009 5:19 pm من طرف Homos

» حصريــا :: فيلم عمر وسلمي 2 :: نسخة TS عالية الجودة
الإثنين يوليو 27, 2009 5:17 pm من طرف Homos

» فيلم احكي ياشهرزاد (( H.Cam )) :: تصوير سينما عالي الجودة
الإثنين يوليو 27, 2009 5:14 pm من طرف Homos

» بدل فاقد سيما حلو اوى
الإثنين يوليو 27, 2009 5:11 pm من طرف Homos

» السفاح (( HQ.Cam )) تصوير سينما عالي الجودة
الإثنين يوليو 27, 2009 5:09 pm من طرف Homos

» على جنب ياسطى ربنا يخليك
الإثنين يوليو 27, 2009 5:02 pm من طرف Homos

» مفاجاة حوش اللى وقع منك
الإثنين يوليو 27, 2009 4:59 pm من طرف Homos

» حصريااااا الدادة دودى vcd ماستر
الإثنين يوليو 27, 2009 4:57 pm من طرف Homos

» شيكمارة dvd
الإثنين يوليو 27, 2009 4:54 pm من طرف Homos

» كباريه dvd
الإثنين يوليو 27, 2009 4:52 pm من طرف Homos

» نمس بوند dvd
الإثنين يوليو 27, 2009 4:49 pm من طرف Homos

» كابنن هيما vcd
الإثنين يوليو 27, 2009 4:46 pm من طرف Homos

» xpا صلى مليون فى المية
الإثنين يوليو 27, 2009 3:37 pm من طرف Homos

» فلاتر 2009
الإثنين يوليو 27, 2009 3:33 pm من طرف Homos

» محمد بسيونى وقع الجبل
الإثنين يوليو 27, 2009 3:30 pm من طرف Homos

» محمد عصام الكيف
الإثنين يوليو 27, 2009 3:29 pm من طرف Homos

» حسام البرنس بوابة ابليس
الإثنين يوليو 27, 2009 3:27 pm من طرف Homos

» ابراهيم عبد الرازق اربع حطان جامدة
الإثنين يوليو 27, 2009 3:25 pm من طرف Homos

» اشرف زرزور وصلللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللل
الإثنين يوليو 27, 2009 3:24 pm من طرف Homos


شاطر | 
 

 فتاوى العيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Homos
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 752
تاريخ التسجيل : 03/09/2007

مُساهمةموضوع: فتاوى العيد   الجمعة أكتوبر 12, 2007 3:19 am

أخطاء تقع في العيد

سؤال:

ما هي الأخطاء والمنكرات التي نحذر منها المسلمين في العيدين ؟ فنحن نرى بعض التصرفات التي ننكرها مثل زيارة المقابر بعد صلاة العيد ، وإحياء ليلة العيد بالعبادة ..

الجواب:

الحمد لله
إن مما ينبه عليه مع إقبال العيد وبهجته بعض الأمور التي يفعلها البعض جهلاً بشريعة الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ومن ذلك :
1- اعتقاد البعض مشروعية إحياء ليلة العيد ..
يعتقد بعض الناس مشروعية إحياء ليلة العيد بالعبادة ، وهذا من البدع المُحدثة التي لم تثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وإنما روي في ذلك حديث ضعيف ( من أحيا ليلة العيد لم يمت قلبه يوم تموت القلوب ) وهذا حديث لا يصح ، جاء من طريقين أحدهما موضوع والآخر ضعيف جداً . انظر سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني (520 ، 521).
فلا يشرع تخصيص ليلة العيد بالقيام من بين سائر الليالي ، بخلاف من كان عادته القيام في غيرها فلا حرج أن يقوم ليلة العيد .
2- زيارة المقابر في يومي العيدين :
وهذا مع مناقضته لمقصود العيد وشعاره من البشر والفرح والسرور ، ومخالفته هديه صلى الله عليه وسلم وفعل السلف ، فإنه يدخل في عموم نهيه صلى الله عليه وسلم عن اتخاذ القبور عيداً ، إذ إن قصدها في أوقات معينة ، ومواسم معروفة من معاني اتخاذها عيداً ، كما ذكر أهل العلم . انظر أحكام الجنائز وبدعها للألباني (ص219) ، (ص258).
3- تضييع الجماعة والنوم عن الصلوات :
إن مما يؤسف له أن ترى بعض المسلمين وقد أضاع صلاته ، وترك الجماعة ، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : " العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر " رواه الترمذي 2621 والنسائي 463 وصححه الألباني في صحيح الترمذي .
وقال : " إِنَّ أَثْقَلَ صَلاةٍ عَلَى الْمُنَافِقِينَ صَلاةُ الْعِشَاءِ وَصَلاةُ الْفَجْرِ وَلَوْ يَعْلَمُونَ مَا فِيهِمَا لأَتَوْهُمَا وَلَوْ حَبْوًا وَلَقَدْ هَمَمْتُ أَنْ آمُرَ بِالصَّلاةِ فَتُقَامَ ثُمَّ آمُرَ رَجُلا فَيُصَلِّيَ بِالنَّاسِ ثُمَّ أَنْطَلِقَ مَعِي بِرِجَالٍ مَعَهُمْ حُزَمٌ مِنْ حَطَبٍ إِلَى قَوْمٍ لا يَشْهَدُونَ الصَّلاةَ فَأُحَرِّقَ عَلَيْهِمْ بُيُوتَهُمْ بِالنَّار " رواه مسلم 651
4- اختلاط النساء بالرجال في المصلى والشوارع وغيرها ، ومزاحمتهن الرجال فيها :
وفي ذلك فتنة عظيمة وخطر كبير، والواجب تحذير النساء والرجال من ذلك ، واتخاذ التدابير اللازمة لمنع ذلك ما أمكن ، كما ينبغي على الرجال والشباب عدم الانصراف من المصلى أو المسجد إلا بعد تمام انصرافهن .
5- خروج بعض النساء متعطرات متجملات سافرات :
وهذا مما عمت به البلوى ، وتهاون به الناس والله المستعان ، حتى إن بعض النساء هداهن الله إذا خرجن للمساجد للتروايح أو صلاة العيد أو غير ذلك فإنها تتجمل بأبهى الثياب ، وأجمل الأطياب ، وقد قال عليه الصلاة والسلام: " أَيُّمَا امْرَأَةٍ اسْتَعْطَرَتْ فَمَرَّتْ عَلَى قَوْمٍ لِيَجِدُوا مِنْ رِيحِهَا فَهِيَ زَانِيَةٌ " رواه النسائي 5126 والترمذي 2786 وحسنه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب 2019
وعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صِنْفَانِ مِنْ أَهْلِ النَّارِ لَمْ أَرَهُمَا قَوْمٌ مَعَهُمْ سِيَاطٌ كَأَذْنَابِ الْبَقَرِ يَضْرِبُونَ بِهَا النَّاسَ وَنِسَاءٌ كَاسِيَاتٌ عَارِيَاتٌ مُمِيلاتٌ مَائِلاتٌ رُءُوسُهُنَّ كَأَسْنِمَةِ الْبُخْتِ الْمَائِلَةِ لا يَدْخُلْنَ الْجَنَّةَ وَلا يَجِدْنَ رِيحَهَا وَإِنَّ رِيحَهَا لَيُوجَدُ مِنْ مَسِيرَةِ كَذَا وَكَذَا " رواه مسلم 2128
فعلى أولياء النساء أن يتقوا الله فيمن تحت أيديهم ، وأن يقوموا بما أوجب الله عليهم من القوامة لأن { الرجال قواموان على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض } .
فعليهم أن يوجهوهن ويأخذوا بأيديهن إلى ما فيه نجاتهن ، وسلامتهن في الدنيا والآخرة بالابتعاد عما حرم الله ، والترغيب فيما يقرب إلى الله .
5- الاستماع إلى الغناء المحرم :
إن من المنكرات التي عمت وطمت في هذا الزمن الموسيقى والطرب ، وقد انتشرت انتشاراً كبيراً وتهاون الناس في أمرها ، فهي في التلفاز والإذاعة والسيارة والبيت والأسواق ، و لا حول و لا قوة إلا بالله ، بل إن الجوالات لم تسلم من هذا الشر والمنكر ، فهاهي الشركات تتنافس في وضع أحدث النغمات الموسيقية في الجوال ، فوصل الغناء عن طريقها إلى المساجد والعياذ بالله .. وهذا من البلاء العظيم والشر الجسيم أن تسمع الموسيقى في بيوت الله أنظر سؤال رقم ( 34217 ) ، وهذا مصداق قوله صلى الله عليه وسلم : " ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحِر والحرير والخمر والمعازف . رواه البخاري .
والحر هو الفرج الحرام يعني الزنا، والمعازف هي الأغاني وآلات الطرب .
أنظر الأسئلة ، ( 5000 ) ، ( 34432 )
فعلى المسلم أن يتقي الله ، وأن يعلم بأن نعمة الله عليه تستلزم شكرها ، وليس من الشكر أن يعصي المسلم ربه ، وهو الذي أمده بالنعم .
مر أحد الصالحين بقوم يلهون ويلغون يوم ا لعيد فقال لهم : إن كنتم أحسنتم في رمضان فليس هذا شكر الإحسان ، وإن كنتم أسأتم فما هكذا يفعل من أساء مع الرحمن .
والله أعلم
____________________________
قضاء صلاة العيدين

سؤال:
في صباح يوم عيد الفطر المبارك وعند وصولنا المصلى وجدنا الإمام صلى وعلى انتهاء من الخطبة ، فصلين ركعتي العيد والإمام يخطب . ما مدى صحة الصلاة من عدمها ؟

الجواب:

الحمد لله
صلاة العيدين فرض كفاية ؛ إذا قام بها من يكفي سقط الإثم عن الباقين ، وفي الصورة المسئول عنها : حصل أداء الفرض من الذين صلوا أولاً - الذين خطب بهم الإمام - ومن فاتته وأحب قضاءها استحب له ذلك ، فيصليها على صفتها من دون خطبة بعدها ، وبهذا قال الإمام مالك والشافعي وأحمد والنخعي وغيرهم من أهل العلم .
والأصل في ذلك قوله صلى الله عليه وسلم : ( إذا أتيتم الصلاة فامشوا وعليكم السكينة والوقار فما أدركتم فصلوا ومافاتكم فاقضوا ) ، وما روي عن أنس رضي الله عنه أنه كان إذا فاتته صلاة العيد مع الإمام جمع أهله ومواليه ، ثم قام عبد الله بن أبي عتبة مولاه فيصلي بهم ركعتين ، يكبر فيهما .
ولمن حضر يوم العيد والإمام يخطب أن يستمع الخطبة ثم يقضي الصلاة بعد ذلك حتى يجمع بين المصلحتين .
وبالله التوفيق .


اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء (8/306)
______________________________

الحكمة من مخالفة الطريق في صلاة العيد

سؤال:
قرأت أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كان يذهب إلى صلاة العيد من طريق ويعود من طريق آخر ، فما الحكمة من ذلك ؟.

الجواب:

الحمد لله
روى البخاري (986) عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا كَانَ يَوْمُ عِيدٍ خَالَفَ الطَّرِيقَ . ومعنى مخالفة الطريق أنه يذهب من طريق ويعود من طريق آخر .
والمؤمن مطلوب منه الاقتداء بالنبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وإن لم يعلم الحكمة من فعله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . قال الله تعالى : قال الله تعالى : ( لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً ) الأحزاب/21. قال ابن كثير رحمه الله (3/756) : هذه الآية الكريمة أصل كبير في التأسي برسول الله صلى الله عليه وسلم في أقواله وأفعاله وأحواله اهـ .
وقد اختلف العلماء في الحكمة من ذلك على أقوال كثيرة .
قال الحافظ :
وَقَدْ اخْتُلِفَ فِي مَعْنَى ذَلِكَ عَلَى أَقْوَال كَثِيرَة اِجْتَمَعَ لِي مِنْهَا أَكْثَر مِنْ عِشْرِينَ , وَقَدْ لَخَّصْتهَا وَبَيَّنْت الْوَاهِي مِنْهَا ، قَالَ الْقَاضِي عَبْد الْوَهَّاب الْمَالِكِيّ : ذُكِرَ فِي ذَلِكَ فَوَائِد بَعْضهَا قَرِيب وَأَكْثَرهَا دَعَاوَى فَارِغَة . اِنْتَهَى . فَمِنْ ذَلِكَ :
1- أَنَّهُ فَعَلَ ذَلِكَ لِيَشْهَد لَهُ الطَّرِيقَانِ ، وَقِيلَ : لِيَشْهَد لَهُ سُكَّانهمَا مِنْ الْجِنّ وَالإِنْس .
2- وَقِيلَ : لِيُسَوَّى بَيْنهمَا فِي مَزِيَّة الْفَضْل بِمُرُورِهِ أَوْ فِي التَّبَرُّك بِهِ .
3- وَقِيلَ لأَنَّ طَرِيقه لِلْمُصَلَّى كَانَتْ عَلَى الْيَمِين فَلَوْ رَجَعَ مِنْهَا لَرَجَعَ عَلَى جِهَة الشِّمَال فَرَجَعَ مِنْ غَيْرهَا . وَهَذَا يَحْتَاج إِلَى دَلِيل .
4- وَقِيلَ : لإِظْهَارِ شِعَائر الإِسْلام فِيهِمَا , وَقِيلَ : لإِظْهَارِ ذِكْر اللَّه .
5- وَقِيلَ : لِيَغِيظَ الْمُنَافِقِينَ أَوْ الْيَهُود . وَقِيلَ : لِيُرْهِبهُمْ بِكَثْرَةِ مَنْ مَعَهُ . وَرَجَّحَهُ اِبْن بَطَّال .
6- وَقِيلَ : حَذَرًا مِنْ كَيْد الطَّائِفَتَيْنِ أَوْ إِحْدَاهُمَا , وَفِيهِ نَظَر .
7- وَقِيلَ : فَعَلَ ذَلِكَ لِيَعُمّهُمْ فِي السُّرُور بِهِ ، أَوْ التَّبَرُّك بِمُرُورِهِ وَبِرُؤْيَتِهِ وَالانْتِفَاع بِهِ فِي قَضَاء حَوَائِجهمْ فِي الاسْتِفْتَاء أَوْ التَّعَلُّم وَالاقْتِدَاء وَالاسْتِرْشَاد أَوْ الصَّدَقَة أَوْ السَّلام عَلَيْهِمْ وَغَيْر ذَلِكَ .
8- وَقِيلَ لِيَزُورَ أَقَارِبه ويَصِل رَحِمه .
9- وَقِيلَ : لِيَتَفَاءَل بِتَغَيُّرِ الْحَال إِلَى الْمَغْفِرَة وَالرِّضَا .
10- وَقِيلَ : كَانَ فِي ذَهَابه يَتَصَدَّق فَإِذَا رَجَعَ لَمْ يَبْقَ مَعَهُ شَيْء فَيَرْجِع فِي طَرِيق أُخْرَى لِئَلا يَرُدَّ مَنْ يَسْأَلهُ . وَهَذَا ضَعِيف جِدًّا مَعَ اِحْتِيَاجه إِلَى الدَّلِيل .
11- وَقِيلَ : كَانَ طَرِيقه الَّتِي يَتَوَجَّه مِنْهَا أَبْعَد مِنْ الَّتِي يرجع منهَا ، فَأَرَادَ تَكْثِير الأَجْر بِتَكْثِيرِ الْخَطَأ فِي الذَّهَاب ، وَأَمَّا فِي الرُّجُوع فَلِيُسْرِع إِلَى مَنْزِله . وَهَذَا اِخْتِيَار الرَّافِعِيّ , وَتُعُقِّبَ بِأَنَّهُ يَحْتَاج إِلَى دَلِيل ، وَبِأَنَّ أَجْر الْخُطَا يُكْتَب فِي الرُّجُوع أَيْضًا كَمَا ثَبَتَ فِي حَدِيث أُبَيِّ بْن كَعْب عِنْد التِّرْمِذِيّ وَغَيْره .
12- وَقِيلَ : لأَنَّ الْمَلائِكَة تَقِف فِي الطُّرُقَات فَأَرَادَ أَنْ يَشْهَد لَهُ فَرِيقَانِ مِنْهُمْ . اهـ كلام الحافظ باختصار .
وذكر ابن القيم في "زد المعاد" (1/449) بعض هذه الحكم ثم قال :
وقال ابن القيم :
والأصح أنه لذلك كله ولغيره من الحكم التي لا يخلو فعله عنها اهـ .
وقال الشيخ ابن عثيمين : فإن قيل : ما الحكمة من مخالفة الطريق ؟
فالجواب: المتابعة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، ( وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلاَ مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى ٱللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً أَن يَكُونَ لَهُمُ ٱلْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ ٱللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَـٰلاً مُّبِيناً ) . . . فهذه هي الحكمة . . . ثم ذكر بعض الحكم المتقدمة في كلام الحافظ .
مجموع فتاوى ابن عثيمين (16/222) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://homos-shabh.ahlamontada.com
 
فتاوى العيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشبح :: الاسلامى-
انتقل الى: